معالجات الجيل الثامن من إنتل

“يساعدك جهاز الكمبيوتر الجديد والمزوّد بمعالج Intel®‎ Core™‎ من الجيل الثامن في البقاء في الطليعة في العالم الرقمي. احصل على نقلة نوعية  في الأداء مقارنة بالجيل السابق. اختبر ألعابًا استثنائية وإمكانية إنشاء محتوى مفعمًا بالحياة وانغمس في عالم الترفيه المتطور بالدقة الفائقة 4K.”

مؤخراً وبهذه الكلمات قدمت عملاقة صناعة المعالجات إنتل معالجاتها من الجيل الجديد والمخصصة لأجهزة الكمبيوتر المكتبية والمحمولة وهي معالجات

الجيل الثامن ، وتستند جميع وحدات المعالجة المركزية في هذا الجيل على المعمارية المصغرة Coffee Lake التي تم تقديمها لأول مرة في أكتوبر 2017 .

حيث تتوفر معالجات فئة coffee Lake للحواسيب المكتبية بينما معالجات فئة cannon Lack موجهه للحواسيب المحمولة.

ظهر الاختلاف الأساسي في معالجات الجيل الجديد بزيادة عدد الأنوية في المعالجات ، فنموذج من المعالج i3   والذي كان يأتي بنواتين أصبح الآن بأربعة أنوية و نموذج من i5 والذي كان يأتي ب 4 أنوية قد حصل على 6 أنوية أما نموذج من ال i7 فقد حصل على 6 أنوية بدلاً من 4 أنوية . وتتمتع معالجات هذا الجيل من انتل بتكنولوجيا  Intel® Turbo Boost Technology 2.0.

ووفقًا للشركة فأن الجيل الجديد أسرع بنسبة 32% من الجيل السابق، في اداء المهام مثل تحرير الفيديوهات أو صنع المحتوى. وقد أضافت إنتل أيضًا تحسينات كبيرة فيما يخص الألعاب.

وكان إعلان أنتل للمعالجات كالاتي :

 معالج i3-8100 بأربع أنوية بسرعة 3.6 جيجا هيرتز.

معالج i3-8350K بأربع أنوية بسرعة 4 جيجا هيرتز.

معالج i5-8600K بـ 6 أنوية بسرعة 2.8 جيجا هيرتز وبتسارع يصل إلى 4.0 جيجا هيرتز.

معالج i5-8600K بـ 6 أنوية بسرعة 3.6 جيجا هيرتز وبتسارع يصل إلى 4.3 جيجا هيرتز.

معالج i7-8700 بـ 6 أنوية بسرعة 3.2 جيجا هيرتز وبتسارع يصل إلى 4.6 جيجا هيرتز.

معالج i7-8700K بـ 6 أنوية بسرعة 3.8 جيجا هيرتز وبتسارع يصل إلى 4.7 جيجا هيرتز.

بقلم / عدنان الصعدي