ملصق للأظافر يستشعر شدة الأشعة فوق البنفسجية

لوريال رائدة الجمال العالمية التي وضعت أول منتج تجاري واقٍ من أشعة الشمس في عام 1935، عززت التزامها المستمر من 80 عاماً في  إنتاج مستحضرات الوقاية من أشعة الشمس بالكشف عن منتج يكشف مدى تعرض الشخص للأشعة فوق البنفسجية.

حيث أعلنت شركة لوريال الفرنسية الشهيرة لمستحضرات التجميل عن L’Oreal UV  Sense خلال معرض CES 2018  في مدينة لاس فيجاس الأمريكية، ورغم أن الشركة متخصصة في مستحضرات التجميل إلا أنها أصبحت ضيفاً دائما للمعرض الأكبر للإلكترونيات في الولايات المتحدة، ويقدم  L’Oreal UV Sense للمستخدم طريقة سهلة للتعرف على شدة التعرض للأشعة فوق البنفسجية عبر مزامنة الجهاز الصغير مع الهاتف.

وقال غويف بالوش، نائب رئيس التكنولوجيا في لوريال “تظهر أبحاث لوريال أن التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية هو أحد أهم اهتمامات المستهلكين في مجال الصحة والجمال في جميع أنحاء العالم، مع هذه المعرفة سعينا لصنع شيء يمزج التكنولوجيا مع تصميم بسيط محوره الإنسان للوصول إلى المزيد من المستهلكين الذين يحتاجون إلى معلومات إضافية حول التعرض للأشعة فوق البنفسجية. كلما قمنا بتطوير تكنولوجيا جديدة، وهدفنا هو أن يكون لها تأثير عالمي هائل من خلال تعزيز حياة المستهلكين “.

شكل الجهاز وحجمه

من خلال دراسة السوق وردود الفعل من المستخدمين علمت لوريال أنه على الرغم من تغير سلوكيات المستخدمين  مع 34 في المئة يستخدمون كريمات واقية من الشمس في كثير من الأحيان و 37 في المئة يحاولون البقاء في الظل بشكل متكرر , كان توجه المستهلكين هو الحصول على شيئ صغير يمكن ارتداؤه والحصول على معلومات في الوقت الحقيقي بما يسمح للشخص رصد التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

الجهاز عبارة عن ملصق صغير جداً بألوان وأشكال متنوعة تناسب الأذواق المختلفة يمكن للمستخدم لصقه على أظافره أو على ملابسه, وبعدها ومن خلال تطبيق خاص مرفق ومتوفر لهواتف آيفون و اندرويد ، يمكن للمستخدم الاطلاع على المعلومات التي يريد معرفتها عن شدة الأشعة فوق البنفسجية التي تعرض لها.

كما يقدم التطبيق نصائح للحفاظ على صحة الجلد وأنسب الأوقات للتعرض للشمس، والوقت الضروري لوضع كريم واقٍ من أشعة الشمس.

هذا الجهاز الصغير لا يحتاج إلى شحن

أهم ما يميز L’Oreal UV Sense بالإضافة لحجمه الصغير وسمكه الذي لا يتعدى 2 ميلليمتر، هو أنه لا يحتاج إلى شحن ويمكنه تخزين البيانات لمدة تصل إلى ثلاثة شهور، كما أنه يقترن بالهاتف بسهولة عبر تقنية NFC  لمزامنة البيانات.

وقالت لوريال أن L’Oreal UV Sense  سيتوفر من علامة لاروش بشكل محدود في الولايات المتحدة في صيف هذا العام 2018 بسعر 50 دولار أمريكي في صندوق يحتوي عدد من الملصقات لتجديد الملصق كل فترة زمنية، كما قالت الشركة أن المنتج سيتوفر بشكل أوسع في العام 2019 .

وقد خصصت لوريال جهودها منذ فترة طويلة لسلامة التعرض لأشعة الشمس من خلال البحوث، وابتكار المنتجات، وتمويل البحوث الهامة وحملات التوعية العامة مثل فحص الجلد، والنشاط في وسائل التواصل الاجتماعي لتعزيز المعرفة حول مجال الوقاية من أشعة الشمس .

وللتأكيد على هذا الالتزام، أطلقت العلامة التجارية الرائدة في مجال العناية بالبشرة  “لاروش بوساي”، أول مستشعر جلدي قابل لرصد التعرض للأشعة فوق البنفسجية، “ماي أوف باتش” في عام 2016. ومنذ ظهور هذه التقنية قامت ماركة لاروش بوساي بتوزيع أكثر من مليون قطعة على المستهلكين في 37 بلدا مجانا لتشجيع اساليب الوقاية من أشعة  الشمس.

بقلم / عدنان الصعدي