Apple Face ID تقنية

ما هي تقنية الــ Face ID

هي تقنية تقدمها شركة ( Apple ) في أحدث إصداراتها من هواتف Iphone  و هذه التقنية موجودة في هاتفها الرائد ( Iphone X ).

وتعمل هذه التقنية على التعرف على وجه المستخدم للهاتف كطريقة أمان للدخول للهاتف و هي التقنية التي تم أبدالها محل بصمة الأصبع وقد تم تصميم التقنية للعمل في الأماكن المفتوحة والمغلقة بل وحتى في الأماكن المعتمة تماماً.

تتيح هذه التقنية فتح قفل iPhone X ،مصادقة عمليات الشراء ، تسجيل الدخول إلى تطبيقات معينة وإجراء تعبئة تلقائية لأسماء المستخدمين وكلمات السر لمواقع الويب في متصفح Safari وذلك بطريقة آمنة بمجرد لمحة فقط لوجه المستخدم .

لتعمل هذه التقنية بشكل ممتاز تستخدم كاميرا خاصة في الهاتف  , حيث تعمل هذه الكاميرا على التقاط و تسجيل البيانات الدقيقة للوجه من خلال عرض وتحليل ما يزيد عن 30 ألف نقطة في وجه  المستخدم لإعداد خريطة دقيقة للوجه  .

بعد ذلك يأتي دور المحرك العصبي لشريحة A11 Bionic والذي يعمل على تحويل الخريطة الدقيقة وصورة الأشعة تحت الحمراء إلى تمثيل رياضي ويقارن ذلك التمثيل ببيانات الوجه المسجَّلة من قبل وكل هذا يتم بمجرد لمحة.

وتتم هذه التقنية عبر الطريقة التالية:

  •  إضاءة عالية الكثافة “Flood Illuminator”: وهى نوع من الإضاءة غير المرئية تقوم برصد مكان وجه المستخدم وتحديده حتى في الظلام.
  • عارض النقاط “Dot Projector”: بعد تحديد مكان الوجه يقوم الحساس النقطي بإرسال ما يزيد عن 30 ألف نقطة إلى وجه المستخدم.
  • كاميرا تصوير حراري “Infrared Camera”:  هي كاميرا تعمل بالأشعة تحت الحمراء لكنها لا تلتقط صور شخصية بل تقوم بالتقاط الـ “30 ألف نقطة” الذي قام الحساس النقطي بنشرها على وجهك.

ليس على المستخدم القلق في حالة التغيرات الطفيفة في المظهر، مثل وضع مستحضرات تجميل أو نمو شعر الوجه حيث تتكيف التقنية تلقائيًا مع هذه المتغيرات.

 وإذا حدث تغير كبير  في المظهر مثل حلق اللحية بالكامل، فستتأكد التقنية من هويتك باستخدام رمز المرور قبل تحديث بيانات الوجه.

تم تصميم Face ID بحيث يستوعب القبعات والوشاحات والنظارات والعدسات اللاصقة والعديد من النظارات الشمسية.

بقلم / عدنان الصعدي